الاثنين، 12 أبريل، 2010

وارن بوفيت



قبل سنوات عدة دخلت دورة لشخص معروف حول طريقة الإستثمار في الأسهم و خرجت منها بشهادة و علم حول كيف تضارب بالأسهم عن طريق التحليل الفني , 

التحليل الفني للأسهم = يعني أن ترى الأشكال و حركات صعود و نزول السهم و أن تتمكن من التنبوء بمستقبله!

لم تكن الطريقة مجدية حقاً. رغم نجاحها أحياناً إلا إنها غير منطقية و لا زالت تدرس و يستخدمها البعض حتى يومنا هذا.

دخلت بعدها بسنوات دورة لأنتوني روبنز , دورة مكثفة جداً في وقت قصير , لازلت إلى اليوم أذكر بعض النقاط المهمة جداً فيها منها الحكمة التي قالها بأنك إذا أردت أن تتعلم شيء و تكون حقاً بارز و قوي فيه فإستشر و تدرب على يد أفضل شخص في العالم في هذا المجال و هو ما فعله شخصياً عندما تدرب على أحدى الألعاب الرياضية و برع فيها.

ظلت تلك العبارة في ذهني بإستمرار و لحسن الحظ إن أفضل الناس في العالم اليوم لديهم كتب و لا تحتاج إلى أن تسافر لهم ليعلموك مقابل مبلغ خيالي, هذا إن رضوا بإعطاءك الوقت أصلاً!
أفضل رجل في العالم في عالم الإستثمار هو رورن بوفت و الذي قرأت تقريباً 4 كتب له و كلها كتب عجيبة فهذا الرجل (ثالث أغنى رجل في العالم لعام 2010) يستثمر بطريق بسيطة جداً و غير معقدة و كل الطرق المعقدة يسميها هراء.

من مقولاته: بإختصار إستثمر في شركة قديمة في مجالها و أنت تفهم في مجالها و تحبه و تتوقع أن تشتري أسهمها و لا تبيع شيءمنها لمدة 10 سنوات.

لذلك هو يستثمر في شركات قديمة و ضخمة مثل كوكاكولا و جيليت , فكل 8 علب كوكاكولا تشربها , واحد منها تدفع ثمنه لوارن بوفيت :)
لماذا أكتب هذا الكلام ؟

 لأني أشاهد سهم شركة أبل  و هو في صعود , فهي شركة قوية و قديمة و متابع و أفهم ما تقدمه و قد كنت في يوم أرى سهمها في 70$ و لكن كان ذلك قبل أن أعرف السيد بوفيت.

أفكر في تخصيص مقالة حول طريقة بوفيت الإستثمارية أو شيء من نصائحه.

.