الأحد، 31 أكتوبر 2010

قمة في الإجرام

Share it Please


لطالما ردد الكويتيين أن المسلسلات التي تعرض بالتلفزيون على أنها مسلسلات كويتية لا تمس للواقع بصلة و كان هذا أمر غير مقبول لكثير من الناس حتى يقابلوا عائلة أو أفراد كويتيين و يحكموا عليهم  فتتغير النظر في غالب الأحيان.

لم أتصور أن الأمريكيين يعانون من نفس القضية , ففي كل مرة أراجع فيها قائمة الأفلام المعروضة لهذا الإسبوع أجد معظمها و بشكل كبير هو أفلام إجرامية و عادة ما يكون شرح الفلم على هذا الشكل:

"يقوم المخبر ويس بتتبع جريمة غامضة حدثت في الحي ونستون و تحمل نفس علامات القاتل السابق و من ثم تدور أحداث أكثر غموضا تؤدي بالمخبر إلى شبه الهلاك"

و كنت أتوقع بأن ما أراه هو الحقيقية حتى قابلت بعض الأمريكيين الذين قالوا لي أن هذا غير صحيح و أن معظم ما يعرض هو من بطولة أفكار هولوود و ليس الواقع الحقيقي للشعب.

الإحصائيات تشير إلى أن  أمريكا لديها أكبر عدد من المجرمين في السجن و لكن هذا و إن بدى لك بأن الشعب يكثر فيه الإجرام إلا إن الحقيقة هي أن الشرطة الأمريكية قوية للغاية فعليه زادت نسبة القبض على المجرمين.

Blogroll

About