السبت، 6 نوفمبر، 2010

7 قواعد لتعلم أي لغة



عندما يسألني أي شخص كيف أتعلم الإنجليزية؟ أرد عليه فوراً ما هي اللغة التي تستخدمها كواجهة في هاتفك المحمول و عادة ما أجد الشخص يبتسم خجلاً و يقول العربية!

أنا لا أقصد من سؤالي السابق أن فعلاً تغيير واجهة هاتفك النقال إلى الإنجليزية سيجعلك تتقن اللغة و لكن هذه الحركة البسيطة هي دليل على نيتك الحقيقية في تعلم اللغة.

هذه السنة بدأت بتعلم لغة جديدة أخرى و خرجت بقواعد سبعة حول تعلم اللغات على العموم:

1- القاعدة الأولى التي يعرفها الجميع و يتحاشاها هي أنك إذا لم تمارس اللغة فإنها شبه ستتتبخر

2- تعلم اللغة عملية مستمرة و لا يوجد سقف لذلك. زرت صديق لي مؤخراً ممتاز جدا بالإنجليزية فتفاجأة بأنه قد وضع قاموس للإنجليزية عند وسادته و قال لي لا أخفي عليك سراً إني أتعلم الجديد بإستمرار

3- أهل اللغة أنفسهم يواجهون صعوبات في قراءة بعض كتبهم و لم أدرك هذه الحقيقة حتى سمعت كنديين يصفون كتاب ما بأن إنجليزيته صعبة الفهم!

4- أن تفهمهم و يفهمونك يكفي جداً. قليل جداً من يصل إلى مرحلة أن يتقن حتى طريقة الكلام أو دعني أقل بطريقة أخرى, يصل إلى مستوى لا يعرف الطرف الآخر إنه شخص غريب فيما لو كلمه هاتفياً مثلاً. ملاحظة مهمة : كذلك ليس كل من يصل إلى هذا المستوى يعني بالضروره إنه يتقن اللغة أو إنه يحفظ الكثير من مفرداتها و لكنه إصتطاع فك رموز يحريك اللسان مثلهم .. و الحقيقة إن هذا المستوى غير مهم , أهم شيء أن تفهمهم و يفهمونك.
5- تعلم أي لغة بالعالم سهل و أبسط من الصورة المربعة في ذهنك , المهم أن تختار معلم ممتاز و حقيقة إن تعلمك بعض المئات من الكلمات ستجعلك قادر عن الفهم و توصيل الفكرة للأهل اللغة غالباً. عندنا بالخليج جالية هندية كبيرة و هذه الجالية تتعلم اللغة العربية (وهي أحدى أصعب لغات العالم) في ظروف أشهر.

6- تعلمك لغة محلياً لا يقارن بأي شكل من الأشكال تعلمك اللغة في الدولة نفسها التي يتحدث أهلها اللغة

7- تقول منظمة اليونيسكو أن الإنسان يجب أن يتعلم ثلاث لغات. لغة أهل بلده , و لغة دولة مجاورة و لغلة عالمية